منتــــديات غيـــر حياتك

منتدى إسلامي يناقش أهـــم القــضايا الأســـلاميــة التي تهـــتم بامـــور المســـلمين
 
الرئيسيةالرئيسية  آخــر المشاركاتآخــر المشاركات  التسجيلالتسجيل  صفحتنا على الفيس بوك  الشـكاوي والمقترحات  دخولدخول  

شاطر | 
 

 إن الأرض تنادي كل يوم فتقول يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دموع تائبه
المـــديـره العـــامه للمنتــــدى
المـــديـره العـــامه للمنتــــدى


الاوسمه :




عدد المساهمات : 1072
نقاط : 1926
تاريخ التسجيل : 26/07/2010

مُساهمةموضوع: إن الأرض تنادي كل يوم فتقول يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني   الإثنين أغسطس 02, 2010 9:11 am

اعـــزائي

الســـلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

شاهدت هذا الموضوع منذ لحظـــات فأعجبني واردت ان أعرضه لكم هنــا

إن الأرض تنادي كل يوم فتقول يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني

أخي المسلم :
هل رأيت القبور؟

هل رأيت ظلمتها؟

هل رأيت وحشتها؟

هل رأيت شدتها؟

هل رأيت ضيقها؟

هل رأيت هوامها وديدانها؟

أما علمت أنها أعدت لك كما أعدت لغيرك؟

أما رأيت أصحابك وأحبابك وأرحامك نقلوا من القصور إلى القبور ..

ومن ضياء المهود إلى ظلمة اللحود ..

ومن ملاعبة الأهل والولدان إلى مقاساة الهوام والديدان ..

ومن التنعيم بالطعام والشراب إلى التمرغ في الثرى والتراب ..

ومن أنس العشرة إلى وحشة الوحدة ..

ومن المضجع الوثير إلى المصرع الوبيل؟ فأخذهم الموت على غرة،

وسكنوا القبور بعد حياة الترف واللذة ،

وتساووا جميعاً بعد موتهم في تلك الحفرة،

فالله نسأل أن يجعل قبورنا روضة من رياض الجنة .

أين المعظم والمحتقر ؟!

وأين القوي على ما قدر؟! وماتوا جميعاً ومات الخير!!


عظة القبور

قال عبدالحق الأشبيلي :

فينبغي لمن دخل المقابر أن يتخيل أنه ميت، وأنه قد لحق بهم، ودخل معسكرهم،

وأنه محتاج إلى ما هم إليه محتاجون، وراغب فيما فيه يرغبون،

فليأت إليهم ما يحب أن يؤتى إليه، وليتحفهم بما يحب أن يتحف به،

وليتفكر في تغير ألوانهم، وتقطع أبدانهم،

ويتفكر في أحوالهم، وكيف صاروا بعد الأنس بهم والتسلي بحديثهم،

إلى النفار من رؤيتهم، والوحشة من مشاهدتهم

وليتفكر أيضاً في انشقاق الأرض وبعثرة القبور،

وخروج الموتى وقيامهم مرة واحدة حفاة عراة غرلاً، مهطعين إلى الداعي،

مسرعين إلى المنادي


واصرف هواك لخوفه

عن محمد بن صبيح قال :

«بلغنا أن الرجل إذا وضع في قبره، فعذب أو أصابه ما يكره،

ناداه جيرانه من الموتى :

يا أيها المتخلف في الدنيا فبعد إخوانه ! أما كان لذلك فينا معتبر ؟

أما كان لك في تقدمنا إياك فكرة ؟

أما رأيت انقطاع أعمالنا وأنت في المهل ؟

فهلا استدركت ما فات إخوانك


فتنة القبور

أخي المسلم : ماذا أعددت لأول ليلة تبيتها في قبرك؟

أما علمت أنها ليلة شديدة، بكى منها العلماء،

وشكا منها الحكماء، وشمر لها الصالحون الأتقياء؟

يوماَ فقارققني السكون بالله قل لي ما يكون فارقت موضع مرقدي


القــــــــــــبر أول ليلة

كان الربيع بن خثيم يتجهز لتلك الليلة، ويروى أنه حفر في بيته حفرة فكان

إذا وجد في قلبه قساوة دخل فيها، وكان يمثل نفسه أنه يقد مات وندم وسأل الرجعة فيقول :

( رب ارجعون لعلي أعمل صلحا فيما تركت )
{المؤمنون 99-100}

ثم يجيب نفسه فيقول : قد رجعت يا ربيع !! فيرى فيه ذلك أياماً ،

أي يرى فيه العبادة والاجتهاد والخوف والوجل .

وعن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

«إن الميت يصير إلى القبر، فيجلس الرجل الصالح في قبره غير فزع ولا شعوف
{ أي غير خائف ولا مزعور }

ثم يقال له : فيم كنت؟ فيقول : كنت في الإسلام فيقال له :

ما هذا الرجل ؟

فيقول : محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ،

جاءنا بالبينات من عند الله فصدقناه، فيقال له ،

فينظر إليها يحطم بعضها بعضا، فيقال له :

انظر إلى ما وقاك الله :

ثم يفرج له قبل الجنة ، فينظر إلى زهرتها وما فيها ،

فيقال له : هذا مقعدك ، ويقال له :

على اليقين كنت، وعليه مت، وعليه تبعث إ، شاء الله .

قال: ويجلس الرجل السوء في قبره فزعا مشعوفاً ، فيقال له :

فيم كنت ؟ فيقول : لا أدري، فيقال له : ما هذا الرجل ؟

فيقول : سمعت الناس يقولون قولاً فقلته .

فيفرج له قبل الجنة، فينظر إلى زهرتها وما فيها، فيقال له:

انظر ما صرف الله عنك . ثم يفرج له فرجه قبل النار،

فينظر إليها يحطم بعضها بعضاً فيقال له :

هذا مقعدك، على الشك كنت، وعليه مت، وعليه تبعث إن شاء الله »

{ ابن ماجة وصححه البوصيري}



عذاب القبر ونعيمه

أخي الكريم : ثبت عذاب القبر بالكتاب والسنة والإجماع،

ولا ينكر ذلك إلا مكابر ومعاند قال تعالى
( سنعذبهم مرتين ثم يردون إلى عذاب عظيم )
{التوبة : 101}

وقال سبحانه :
( وحاق بئال فرعون سوء العذاب النار يعرضون عليها
غدواً وعشيا ويوم تقوم الساعة أدخلوا ءال فرعون أشد العذاب)
{غافر 45،46} .

وعن البراء بن عازب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :
(يثبت الله الذين إمنوا بالقول الثابت)

قال : «نزلت في عذاب القبر» يقال له: من ربك ؟

فيقول : ربي الله ونبي محمد صلى الله عليه وسلم فذلك قوله عز وجل:

(يثبت الله الذين إمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة)

وعن أنس رضي الله عنه ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :

«لولا أن تدفنوا لدعوت الله أن يسمعكم عذاب القبر»

{مسلم}

وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

« إذا اقبرت الميت أتاه ملكان أسودان أزرقان، يقال لأحدهما المنكر،

وللآخر النكير، فيقولان: ما كنت تقول في هذا الرجل؟

فيقول : هو عبد الله ورسوله،

أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله فيقولان :

قد كنا نعلمك أنك تقول هذا، ثم يفسح له في قبره سبعون ذراعاً في سبعين ،

ثم ينور له فيه، ثم يقال له :

نم فيقول : أرجع إلى أهلي فأخبرهم؟

فيقولان:
نم كنومة العروس الذي لا يوقظه إلا أحب أهله إليه، حتى يبعثه الله من مضجعه بذلك .

إن كان منافقاً قال : سمعت الناس يقولون فقلت مثله .. لا أدري فيقولان :

قد كانا نعلم أنك تقول ذلك فيقال للأرض :

التئمي عليه، فتلتئم عليه، فتختلف فيها أضلاعه،

فلا يزال فيها معذباً حتى يبعثه الله من مضجعه ذلك
{الترمزي وقال: حسن غريب} .

وعن أنس رضي الله عنه قال :

قال نبي الله صلى الله عليه وسلم

« إن العبد إذا وضع في قبره ، وتولى عنه أصحابه،

إنه ليسمع قرع نعالهم قال: يأتيه ملكان فيقعدانه فيقولان له :

ما كنت تقول في هذا الرجل ؟

قال : فأما المؤمن فيقول :

أشهد أنه عبد الله ورسوله قال : فيقال له :

إنظر إلى مقعدك من النار، قد أبدلك الله به مقعداً من الجنة

قال نبي الله صلى الله عليه وسلم فبراهما جميعاً »

وأما المنافق والكافر فيقال له :

ما كنت تقول في هذا الرحل ؟

فيقول: لا أدري ، كنت أقول ما يقول الناس فيقال:

لا دريت ولا تليت، ويضرب بمطارق من حديد ضربة،

فيصيح صيحة يسمعها من يليه غير الثقيلين»
{متفق عليه}


حديث القبور

روي عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه قال في خطبته :

يا عباد الله : الموت الموت ، فليس منه فوت، إن أقمتم له أخذكم،

وإن فررتم منه أدر ككم، الموت معقود بنواصيكم ،

فالنجاة النجاة ، الوحا الوحا ، فإن وراءكم طالبا حثيثا وهو القبر ،

ألا وإ، القبر روضة من رياض الجنة، أو حفرة من حفر النيران،

ألا وإنه يتكلم في كل يوم ثلاث مرات فيقول : أنا بيت الظلمة ..

أنا بيت الوحشة .. أنا بيت الديدان ألا وإن وراء ذلك اليوم يوما أشد من ذلك اليوم ،

يوما يشيب فيه الصغير ، ويسكر فيه الكبير

( وترى الناس سكرى وما هم بسكرى ولكن عذاب الله شديد)

{الحج 2}

وروى أسيد بن عبدالرحمن أنه قال:

«بلغني أن المؤمن إذا مات فحمل قال :

أسرعوا بي، فإذا وضع في لحده كلمته الأرض فقالت :

كنت أحبك وأنت على ظهري ، فأنت الآن أحب إلي في بطني .

وإذا مات الكافر فحمل قال :

ارحعوا بي، فإذا وضع في لحده كلمته الأرض فقالت :

كمت أبغضك وأنت على ظهري، فأنت الآن أبغض إلي في بطني!!

ويقال : إن الأرض تنادي كل يوم فتقول :

يا ابن آدم تمشي على ظهري ومصيرك في بطني!!

يا ابن آدم تأكل الألوان على ظهري ، وتأكلك الديدان في بطني !

يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني !

يا ابن آدم تفرح على ظهري ، فسوف تحزن في بطني !

يا ابن آدم تذنب على ظهري فسوف تعذب في بطني !

من كنا ننازله

أأيتها المقابر فيك

ومن كنا نعامله

ومن كنا نتاجره


زيارة القبور وفوائدها

أخي الحبيب :

حيث أن النبي صلى الله عليه وسلم على زيارة الموتى في قبورهم،

والأعتبار بأحوالهم ، فقال عليه الصلاة والسلام:

« زوروا القبور فإنها تذكر الموت»
{مسلم}

وقال النبي صلى الله عليه وسلم

«نهيتكم عن زيارة القبور فزروها»

وعن أبي داود:

«فإن في زيارتها تذكرة»

وعند الإمام أحمد :

«فزوروها فإن في زيارتها عبرة وعظة»

وكان النبي صلى الله عليه إذا أتى المقابر قال :

«السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين والمسلمين ،

أنتم السابقون وإنا إن شاء الله بكم لا حقون،

أنتم لنا فرط، ونحن لكم ، أسأل الله ولكم العافية»

{مسلم


منقــــــول


عدل سابقا من قبل حنان في الخميس أغسطس 05, 2010 12:41 am عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حجاجية
المـــراقبــه العـــامه للمـــنتدى
المـــراقبــه العـــامه للمـــنتدى
avatar

الاوسمه :


عدد المساهمات : 638
نقاط : 926
تاريخ التسجيل : 01/08/2010
الموقع : مملكة البحرين

مُساهمةموضوع: رد: إن الأرض تنادي كل يوم فتقول يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني   الإثنين أغسطس 02, 2010 10:38 am

مشكورة أختي حنان على الموضوع القيم
بارك الله فيج
الله يعطيج العافية
جزاج الله خير
اللهم اجعل قبورنا بعد فراق الدنيا خير منازلنا
آآآآآآمين يارب العلمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابن النيل
مشـــرف منتـــدى الشــريعه والحياة
مشـــرف منتـــدى الشــريعه والحياة


عدد المساهمات : 604
نقاط : 891
تاريخ التسجيل : 17/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: إن الأرض تنادي كل يوم فتقول يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني   الجمعة أكتوبر 29, 2010 9:19 am

ونعوذ بالله تعالى من عذاب القبر وعذاب جهنم وفتنة

المحيا والممات وشر فتنة المسيح ...

أثابك الله وجعل ما طرحتيه في ميزان حسناتك ورزقنا الله

الجنة واياك وجميع اخواننا ...

_________________
[
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إن الأرض تنادي كل يوم فتقول يا ابن آدم تضحك على ظهري، فسوف تبكي في بطني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــديات غيـــر حياتك  :: المنـــــتديات الرئيـــــسيه :: الــشــــريــــــعة والحيــــــاة-
انتقل الى: